مبادرة “آل شيخ” في دعم المشاريع الترفيهية وخلق فرص استثمارية جديدة في المملكة

مبادرة “آل شيخ” في دعم المشاريع الترفيهية وخلق فرص استثمارية جديدة في المملكة

مبادرة آل شيخ
Share on facebook
Share on twitter

بخطوات جادة وسريعة يمكن وصفها بوثبات الثقة، تنطلق السعودية بأجيالها واتجاهاتها وأطيافها المتباينة في حقبة غير مسبوقة من التغير الاجتماعي والاقتصادي. وتخطو خطوات حثيثة نحو الارتقاء بجودة الحياة في المملكة من خلال تحسين نمط المعيشة في جميع المناطق في الدولة، بالإضافة إلى توفير المزيد من الخيارات والخبرات الترفيهية الثرية والمتنوعة، ليس فقط في مضمار الرهان الثقافي لكن في الفضاء المجتمعي ككل، حيث يبدو أن الهيئة العامة للترفيه في المملكة ستشهد طفرة جديدة على كافة المستويات، من خلال مبادرة آل شيخ وذلك عقب تعيين تركي آل الشيخ رئيسا للهيئة التي تحتاج إلى جهود وطاقات وفكر “آل الشيخ” الذي نجح خلال فترة توليه الهيئة العامة للرياضة تعضيد العلاقات المشتركة بين الدول العربية.

‎عادة عندما يتحدث الناس عن المبتكرين فإن ما يعنونه حقاً هم “مفكرون مبدعون”  وبعبارة أخرى الأشخاص القادرين على توليد أفكار إبداعية تصبح أساس الابتكارات، لكن في بعض الأحيان ما يعنيه الناس من قبل “المبدع” هو ما يطلق عليه “قائدًا مبتكرا” يمكنه استغلال أقل الفرص الاستثمارية للوصول إلى غايته، ففي ظل الجو الاستثماري الذي توفره المملكة تماشياً مع رؤية 2030 تقوم بتحفيز دور القطاع الخاص في بناء وتنمية نشاطات الترفيه وعلى هذا النهج أكد “آل الشيخ” أن الأولوية المطلقة هي توفير فرص العمل للسعوديين في كل المجالات التي يوفرها قطاع الترفيه، مؤكداً دعم المواهب السعودية وابتعاثها لتطوير قدراتها في هذا المجال، بهدف دعم رواد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وكذلك تنمية القدرات واحتضان الأفكار وتحويلها إلى شركات ناشئة وتحفيز الابتكار والإبداع.

 

قد تراء للبعض أنه لا يمكن لشاعر في يوم من الأيام أن يحمل سيفاً يدافع به عن مصالح وطنه ويجتث به رؤوس الفاسدين إلا أن ظنهم لم يدُم كثيراً، وتجلى ذلك في القرارات الحاسمة التي اتخذها تركي آل الشيخ لدعم رواد الأعمال من خلال تسهيل بدء الأعمال التجارية وتخفيف الأعباء المالية على المنشآت الصغيرة والجديدة فقد دعا آل الشيخ رواد الأعمال إلى الاستثمار في القطاع، حيث تهدف الحكومة إلى استثمار 64 مليار دولار في صناعة الترفيه خلال العقد القادم  نظر لسعيها في إصلاحات اجتماعية واقتصادية،

أليات دعم المشروعات الترفيهية في مبادرة “آل شيخ”:

كما قام “آل الشيخ” بالتغريد بأن الأبواب مفتوحة للأفكار والمشاريع، داعيا البنوك المحلية والوطنية لمقابلته لتمويل المبادرات وأن الهيئة تدعو تطوير وإنشاء وتنظيم بنية تحتية تنافسية للترفيه من خلال التعاون مع الحكومة والقطاع الخاص، وقال إنه بالإضافة إلى المتعة التي يوفرها فإن قطاع الترفيه هو جزء حيوي من الاقتصاد وأضاف: “إنه يخلق فرص عمل وفرص استثمار هناك فرصة للجميع”، وللمساعدة في دعم الشركات المحلية الصغيرة والمتوسطة الحجم للاستفادة من ذلك ، وقع ” آل الشيخ” مع وزير التجارة والاستثمار ماجد القصبي اتفاقية من شأنها أن تساعد في إصدار التراخيص لأغراض الترفيه،

تماشيا مع مبدأ أن اكتشاف فرص العمل في حد ذاته لا يخلق قيمة، ومع ” مبادرة آل شيخ ” تسعى شركة ” بناء” لدراسات الجدوى أن تكون الخيط الذي يربطك بفرصتك الاستثمارية من أجل تحقيق الفوائد وذلك لمساعدتك على مرور فكرتك على فلاتر العقل من خلال فريق يصنع لك رؤية مستنيرة لمساعدتك على اتخاذ القرار الاستثماري الحكيم القائم على الموضوعية  وقواعد البيانات الدقيقة والمستند  إلى الأسس العلمية وأحدث آليات دراسات الجدوى، وتساعدك” بناء” لدراسات الجدوى على بلورة فكرتك الاستثمارية للوقوف على أرض صلبة ولتكون بمثابة وثيقة داعمة لموقفك الاستثماري للحصول على القروض أو التمويل الخاص بتلك المبادرة.

دائما ما يُنظر إلى أصحاب المشاريع كموجودات وطنية يتم زراعتها وتحفيزها لتنمو إلى أقصى حد ممكن، أو أنهم أشخاص يمتكوا قوى خارقة تمكنهم من تغيير الطريقة التي نعيش ونعمل بها حيث أن ابتكاراتهم قد تحسن مستوى المعيشة بالإضافة إلى خلق الثروة مع مشاريعهم الريادية، كما أنها تخلق فرص العمل والظروف لمجتمع مزدهر، إذا أردت أن تكون إحدى الأشخاص المؤثرين الذي يترك بصمة  فإن “بناء” لدراسات الجدوى وجهتك الاستثمارية لزراعة فكرة وبلورتها كما تطلعك على أهم جهات الدعم والتمويل وأهم الفرص الاستثمارية الصائبة التي يمكنك استغلالها لتحقيق أقصى استفادة من رأس المال. تواصل الآن مع فريق “بناء”.

ماذا تعرف عن مكتب بناء ؟

مكتب بناء هو من أهم مكاتب دراسات الجدوى بالمملكة العربية السعودية، يعمل بالتعاون مع شركات دراسات جدوى في دول أخرى مثل جمهورية مصر العربية، ولديه فريق احترافي له خبرة أكثر من 10 سنوات في مجال الاستشارات الاقتصادية.

كيف أتواصل مع مكتب بناء لدراسات الجدوى؟

يمكنك التواصل معنا عبر info@bena2.com - 0534484734

ما هي مكونات دراسة الجدوى في شركة بناء ؟وهل الدراسة في مكتب بناء معتمدة ؟

تتكون دراسة الجدوى المُقدمة من مكتب بناء، من ثلاثة أجزاء رئيسية، مالي، فني، تسويقي، كما يراعي الجوانب القانونية والبيئية للمشروع، والدراسة بالفعل مع شركة بناء معتمدة لدى جهات الدعم والتمويل وتوافي اشتراطات جهاز التمويل في بلدك.

أين مقر شركة بناء لدراسات الجدوى؟

المملكة العربية السعودية : الأحساء، الهفوف، حي المزروعية، أسبانيا : Rambla Catalunya 38, planta 8, Barcelona، مصر : 92 التحرير، الدواوين، عابدين، القاهرة

لماذا يجب أن تتعامل مع بناء لدراسات الجدوى ؟

دقة في العمل والتزام في مواعيد التسليم، وضع خطة لدراسة جدوى احترافية ذات مقاييس عالمية لمشروعك.، مكتب معتمد بمعني أن رأس مال مشروعك في مكانٍ موثوق.، فريق عمل من خبراء ومختصين في الاستشارات الاقتصادية.

شارك

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

احصل على دراسة جدوى لمشروعك