دراسة جدوى مشروع مراكز لتعليم التصوير للنساء

دراسة جدوى مشروع مراكز لتعليم التصوير للنساء

دراسة جدوى مشروع  أكاديمية تعليم التصوير للنساء
Share on facebook
Share on twitter

هل أنت على وشك البدء في إنشاء أكاديمية لتعليم التصوير للنساء؟ إذا كانت الإجابة نعم، فإليك دراسة جدوى مشروع  أكاديمية تعليم التصوير للنساء من شركة “بناء” لدراسات الجدوى الاقتصادية والاستشارات المتخصصة.

على الرغم من أن الجميع يمتلكون كاميرا لالتقاط الصور، إلا أن الأشخاص يحتاجون إلى صور بجودة احترافية عندما يتم عرضها على جمهور مهم، أو عندما يرغب الناس في الظهور في أفضل صورة، لقد وسع الإنترنت من استخدام الصور، مما جعل من الممكن لأي شخص إرسالها أو نشرها لعرضها على نطاق واسع، وليس هذا فحسب بل أن لكل منا شغف الخاص، وهناك شريحة كبيرة من النساء يتمحور شغفهن حول تعليم التصوير، ودومًا ما يبحثون عن دورات تدريبية لتعليم التصوير باحترافية كبيرة وجودة عالية، ولكن على الأغلب لا يجدون الشروحات الوافية على الإنترنت لاعتناق هذا الشغف لقطع شوطًا كبيرًا والوصول إلى التمييز.

تفاصيل المشروع:

فمعظم هذه الشروحات نظرية تدور حول الألوان والزوايا وما إلى ذلك، وقد لا يجدى هذا نفعًا للوصول إلى المستوى الذي يرغبن في الوصول إليه، وذلك نظرًا لأن تعليم التصوير يشبه إلى حد كبير تعليم القيادة، حيث تقضي العديد من الأشهر في تعلم أساسيات القيادة ورموز الطريق السريع لكن لا شيئًا على الإطلاق يعادل الجلوس خلف عجلة القيادة وضرب الطروقات، هكذا هو الحال في تعلم التصوير فكافة الشروحات النظرية لا تعادل الإمساك بالكاميرا، لذا فتقوم دراسة جدوى مشروع مراكز لتعليم التصوير للنساء على سد تلك الفجوة من خلال إنشاء مركز أو أكاديمية تعليم التصوير للنساء، من خلال البرامج التدريبية النظرية والعملية، هذا فضلا عن عقد دورات لتعليم الفوتو شوب والجرافيك وغيرها من برامج التصميم.

أما عن السوق العالمي لصناعة التصوير الفوتوغرافي فقد أدى نمو دخل الفرد القابل للتصرف ونفقات الإعلانات المتزايدة إلى دفع النمو في صناعة التصوير الفوتوغرافي على مدى السنوات الخمس حتى هذا العام 2018، حيث استفاد كل من المصورين التجاريين والمصورين الفوتوغرافيين من زيادة الطلب على خدماتهم، والتي بدورها خلقت حاجة ملحة إلى مراكز تعليم التصوير وبخاصة النسائية، ومن المتوقع أن تنمو إيرادات الصناعة بمعدل سنوي 1.9٪ لتصل إلى 10.6 مليار دولار خلال فترة الخمس سنوات، والتي تشمل زيادة بنسبة 1.9٪ في 2018 لوحدها.

مما سبق ذكره أعلاه ومن دراسة جدوى مراكز لتعليم التصوير للنساء يتضح أنه من المشاريع القابلة للتنفيذ على أرض الواقع في حدود الميزانية المقدرة له، كما أنه من المشروعات المربحة وذات الطلب والإقبال المستمر والمتزايد والإيرادات الجيدة.

مكتب “بناء” لدراسات الجدوى والاستشارات المتخصصة هو اسم موثوق به في العالم الصناعي والتجاري والخدمي  لتقديم دراسات الجدوى وخدمات الاستشارات الفنية المتكاملة، ويدير “بناء” نخبة من المهندسين والمخططين والمتخصصين والخبراء الماليين والمحللين الاقتصاديين وأخصائي التصميم من ذوي الخبرة الواسعة في الصناعات ذات الصلة.

تواصل معنا الآن واطلب الآن دراسة جدوى مشروع مراكز تعليم التصوير للنساء من “بناء” وتمتع بخدمات مميزة واحترافية بلا حدود.

ماذا تعرف عن مكتب بناء ؟

مكتب بناء هو من أهم مكاتب دراسات الجدوى بالمملكة العربية السعودية، يعمل بالتعاون مع شركات دراسات جدوى في دول أخرى مثل جمهورية مصر العربية، ولديه فريق احترافي له خبرة أكثر من 10 سنوات في مجال الاستشارات الاقتصادية.

كيف أتواصل مع مكتب بناء لدراسات الجدوى؟

يمكنك التواصل معنا عبر info@bena2.com - 0534484734

ما هي مكونات دراسة الجدوى في شركة بناء ؟وهل الدراسة في مكتب بناء معتمدة ؟

تتكون دراسة الجدوى المُقدمة من مكتب بناء، من ثلاثة أجزاء رئيسية، مالي، فني، تسويقي، كما يراعي الجوانب القانونية والبيئية للمشروع، والدراسة بالفعل مع شركة بناء معتمدة لدى جهات الدعم والتمويل وتوافي اشتراطات جهاز التمويل في بلدك.

أين مقر شركة بناء لدراسات الجدوى؟

المملكة العربية السعودية : الأحساء، الهفوف، حي المزروعية، أسبانيا : Rambla Catalunya 38, planta 8, Barcelona، مصر : 92 التحرير، الدواوين، عابدين، القاهرة

لماذا يجب أن تتعامل مع بناء لدراسات الجدوى ؟

دقة في العمل والتزام في مواعيد التسليم، وضع خطة لدراسة جدوى احترافية ذات مقاييس عالمية لمشروعك.، مكتب معتمد بمعني أن رأس مال مشروعك في مكانٍ موثوق.، فريق عمل من خبراء ومختصين في الاستشارات الاقتصادية.

شارك

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

احصل على دراسة جدوى لمشروعك