fbpx

دراسة جدوى مصنع الخرسانة الجاهزة برأس مال 10مليون دولار

شهدت المملكة العربية السعودية في السنوات الماضية تنمية عمرانية واسعة، ومن المرجح أن يتوسع قطاع الإنشاءات في المملكة بسرعة وفقًا للمعايير العالمية في السنوات المقبلة، تزامنًا مع نظرائه في دول مجلس التعاون الخليجي، فمن المتوقع أن تتحسن الثقة في قطاع الأعمال في جميع أنحاء قطاع الإنشاءات في المملكة العربية السعودية خلال الاثني عشر شهرًا المقبلة، وفقاً لما جاء في آخر الدراسات لاستشارات البناء في دول مجلس التعاون الخليجي، فقد تم تنفيذ العديد من المشاريع الإنشائية سواء كانت عامة أو خاصة خلال فترة وجيزة، ومازالت حتى الأن تعمل جاهدة لاستكمال تطورها العمراني من خلال أفخم المباني والمنشآت وفقًا لمعايير الجودة العالمية، وتعتمد هذه المشاريع على استخدام الخرسانة الجاهزة كهيكل أساسي في إنشاء المباني، ونظرًا لكثرة المشروعات البنائية التي تشهدها البلاد، فمن خلال دراسة جدوى مصنع الخرسانة الجاهزة برأس مال 10مليون دولار قد تبين ازدياد الطلب على شراء الخرسانات الجاهزة لاعتبارها العنصر الأساسي في عملية التشييد والبناء، مما جعل لإنشاء مصانع الخرسانة الجاهزة أهمية كبيرة فهو يعتبر من أكثر المشاريع الناجحة في المملكة.

ووفقًا للتقرير، فإن المملكة العربية السعودية ستبقى سوقًا جذابة للغاية، لأن الحكومة تخطط لإنفاق قياسي هذا العام لتعزيز النمو وتقليل اعتمادها على النفط، فإن 29٪ من المستطلعين يتوقعون أن تقدم السعودية المزيد من الفرص في 2018 ، مقارنة بـ 11٪ فقط في عام 2016.

يمكنك التعرف على تفاصيل المشروع من حيث رأس المال والعائد المادي وفترة الاسترداد…اضغط هنا

في ديسمبر كشفت المملكة العربية السعودية عن ميزانيتها لعام 2018 وخصصت 54 مليار ريال سعودي لإنفاق البنية التحتية للسنة الحالية مقابل 52 مليار ريال سعودي في العام 2017، لذا فهناك فرص مغرية لمشاريع البناء في أكبر سوق في الشرق الأوسط، مع استمرار مشاريع البناء الضخمة، وخاصة في البنية التحتية الاجتماعية والنقل، سيشهد قطاع البناء السعودي نموًا كبيرًا في السنوات القليلة القادمة، ففي الواقع، تبلغ قيمة قطاع الإنشاءات في السعودية حاليًا 2250 مليار ريال سعودي، حيث تبلغ تكاليف مشاريع البنية التحتية وحدها 1312.25 مليار ريال سعودي، وتشكل المشاريع الجارية الحالية 82.4٪ من إجمالي أنشطة البناء، مما يعكس استمرار النمو والتنمية في هذا القطاع.

الخرسانة هي العنصر الرئيسي في البناء، يمكن تحقيق متطلبات الجودة العالية للخرسانة بكميات كبيرة عن طريق الخلط الجاهز ومزج الخلطات، لذا تساعد شركة” بناء” على عمل دراسة جدوى مصنع الخرسانة الجاهزة برأس مال 10مليون دولار لمساعدة المستثمر أو المؤسسة على اتخاذ قرارات الاستثمار، فيما يتعلق بمرفق الخرسانة الجاهزة تمت مقارنة أي بدائل اقتصادية، في هذه الدراسة يتم إعداد هيكل لتحديد  التكلفة،  وتم إجراء مسح للسوق لجمع تكاليف واقعية لمرفق الخرسانة الجاهزة، وكذلك تحدد الدراسة التدفق النقدي لمرفق الخرسانة الجاهزة للمساعدة في القرارات المتعلقة بالاستثمار وتوليد رأس المال، وتشكل خلاطات النقل العام مكونًا مهمًا في المرفق ويتم تضمينها في الحسابات، وقد تم افتراض حجم الأسطول لخلاطات النقل لهذا الغرض، وتم حساب تكلفة دورة الحياة لنظام خلط الخرسانة الجاهزة ومصانع النقل، ومزيج الخرسانة الجاهزة غالبًا ما يتم إعادة خلطها بمجرد وصولها إلى موقع العمل لضمان الحصول على الركود الصحيح، ومع ذلك، فإن الخرسانة التي تم إعادة مزجها تميل إلى وضعها بسرعة أكبر من الخرسانة الممزوجة مرة واحدة فقط، فغالبًا ما تتم إضافة المواد، مثل؛ الماء وبعض أصناف الخلائط، إلى الخرسانة في موقع العمل بعد تجميعها، للتأكد من تحقيق الخصائص المحددة قبل وضعها، يشير الاختلاط الجاهز إلى الخرسانة المعبأة للتسليم من محطة مركزية بدلاً من خلطها في موقع العمل، كل مجموعة من الخرسانة الجاهزة مصممة وفقًا لخصائص المقاول ويتم تسليمها إلى المقاول في الشاحنات الأسطوانية المعروفة باسم “خلاطات الإسمنت”.



اترك تعليقاً

× مرحبًا، راسلنا واتساب الآن