بناء

خط إنتاج تشكيل وتعبئة كبسولات الجيلاتين الطري الأوتوماتيكية

خط إنتاج تشكيل وتعبئة كبسولات الجيلاتين الطري الأوتوماتيكية

يتكون خط إنتاج تشكيل وتعبئة كبسولات الجيلاتين الطري الأوتوماتيكية الطري من الآلة الرئيسية، وخزان تذويب الجيلاتين، وخزان معزول لحفظ الجيلاتين، بالإضافة إلى غرفة التحكم الكهربائي، والسير الناقل، وقفص التشكيل والتجفيف الدوار، فتعتبر هذه الآلة ذات المواصفات العالمية التي تحقق كافة الشروط الخاصة بــ Gma للصناعات الدوائية، وهذه الكبسولات يتم استخدامها بكثرة في المجال الطبي، لذلك نجد أن الطلب عليه بكثرة مما يعني ضرورة توفير خط إنتاج ذات مواصفات قياسية يمكن أن يوفر كمية الإنتاج التي تحتاجها.

المواصفات الفنية للخط

– وزن الآلة: 400 كجم

– أبعاد الآلة: 850* 750* 1500 ملم

– معدل القدرة الكهربائية: كيلو وات.

– الطاقة الإنتاجية: 15000قطعة/ الساعة.

– التغذية الكهربائية: 380 فولت.

ما هي المميزات العامة لخط الإنتاج؟

– عن طريق عملية التبريد عن طريق الماء تجعل الخط يتخلص بشكل نهائي من الغبار.

– القالب الخاص بخط الإنتاج مثالي من حيث الشكل، وهو الأمر الذي يساهم في زيادة القدرة الإنتاجية الخاصة بالمشروع.

– يتم استخدام ضغط الهواء في عملية نقل الجيلاتين المخزون.

– يتم استخدام السير الذي يتميز بكونه بالفعل بكونه متناسب مع الصناعات الغذائية بشكل تام.

– القفص الخاص بعملية تشكيل المنتج وتحفيفه دائري الشكل مما يعني أن عملية الغسيل ستكون سهلة للغاية.

إذا كنت ترغب بالحصول على كافة التفاصيل التي تتعلق حول خط إنتاج تشكيل وتعبئة كبسولات الجيلاتين الطري الأوتوماتيكية تواصل الآن مع شركة “بناء” لدراسات الجدوى.

هل لديك استفسار؟

فريقنا جاهز للرد على كافة استفساراتك

الكلمات المفتاحية

شارك:

احصل على دراسة جدوى لمشروعك

دراسات ذات صلة

اقتراحات قد تعجبك

دراسة جدوى لإنتاج أحادي هيدرات حمض الستريك

دراسة جدوى لإنتاج أحادي هيدرات حمض الستريك

مكسبات الطعام إحدى أهم المواد في الصناعات الغذائية بالعصر الحديث كونها من المكونات الأساسية في وجبات الطعام السريع والمقرمشات وغيرها من أنواع الطعام المعلبة والتي تحتاج للمواد الحافظة لتبقى على حالها دون فساد ومن أكثرها شيوعًا هو أحادي هيدرات حمض الستريك واستخداماته المتعددة في العديد من المجالات الأخرى، مما يجعل الإقبال عليه كبير للغاية لذا فإنتاج أحادي هيدرات حمض الستريك والمعروف أيضًا باسم ملح الليمون من أربح الفرص الاستثمارية الممكن استغلالها لتغطية الطلب الكبير عليه من الطلب المحلي أو التصدير للخارج.