99% من جهات التمويل تبحث عن مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة، تواصل مع بناء الآن

99% من جهات التمويل تبحث عن مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة، تواصل مع بناء الآن

مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة
Share on facebook
Share on twitter
ملخص المقال اخفاء

تمثل فكرة إنشاء المشروعات والمؤسسات الجديدة محركًا اقتصاديًا في كافة دول العالم وخاصة المنطقة العربية، بل تعد من العناصر الأساسية التي تدل على حيوية المنطقة، وهنا يمثل الاهتمام بدراسات الجدوى الاقتصادية جانبًا ضروريًا في إنشاء وتقييم المشروعات، لذلك إن كنت تهتم بـمعرفة:

– دور دراسات الجدوى في تقييم المشروعات.

– مرحلة تحليل المشروع.

– الارتباط بين استخدام الدراسة ونجاح المشروع.

– كيف تساعدك مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة؟

– أهم الأسباب التي تعيق إعداد واستخدام دراسات الجدوى.

– القرار الاستثماري وخصائصه.

– أهم جهات الدعم والتمويل، كيفية الحصول على تمويل بنكي.

دور دراسات الجدوى في تقييم المشروعات:

تشكل المشروعات الاستثمارية سواء كانت كبيرة أم صغيرة فرصة هامة لصاحبها، ولا يأتي ذلك إلا بوجود دراسات جدوى اقتصادية، وهي أحد الأدوات الهامة المستخدمة في التخطيط الاستراتيجي، والمساهمة في دعم وصنع القرار الاستثماري.

– تساهم في جعل المؤسسات قادرة على نشر مواردها وتكييف نشاطاتها.

– أكبر داعم لصناعة القرارات الاستثمارية الصحيحة.

– إنتاج السلع والخدمات بالشكل الأمثل.

– توفير البدائل الاستثمارية.

– تتم وفق طرق علمية ومنهجية.

– عدم المخاطرة والمجازفة في تنفيذ المشروعات.

– إقامة المشروع من عدمة.

متطلبات وأساسيات دراسة الجدوى:

دراسة الجدوى تحقق لك درجة عالية من الوعي حول الفكرة الاستثمارية التي تحلم بتنفيذها، وخاصة أن هناك العديد من الأنماط والأسس التي تستند عليها دراسات الجدوى تتمثل في الأتي:

– يتم الاهتمام بتوفير البيانات والمعلومات حول المشروع.

– يجب أن يقوم بها مجموعة من الخبرات الفنية.

– القدرة على معالجة البيانات المتعلقة بالمشروع.

– تقييم المشروعات الضخمة.

– التحليل الدقيق للمشروع الاستثماري.

مرحلة تحليل المشروع الاستثماري:

المشروعات الاستثمارية الجديدة لابد من أن تمر بدورة تتكون من عدة مراحل متداخلة ومترابطة ومتفاعلة مع بعضها البعض من أجل بلورة الفكرة الاستثمارية بشكلها الصحيح وذلك يساهم في تحقيق الأتي:

– إتخاذ القرار بإنشاء المشروع الاستثماري.

– البدء في مرحلة التشغيل.

– المتابعة الدورية وتقييم الأداء.

– العملية الإنتاجية ومدى استمراريتها.

– خطوط الإنتاج الجيدة.

بالوصول إلى هذه المرحلة يتردد إلى أذهانك كيف يتم ذلك؟ وهل يتم ذلك بدون عوائق؟ دعنا نشرح لك حتى لا تصاب بالتشتت.

الارتباطات بين استخدام الدراسة ونجاح المشروع:

التركيز على الفرص الاستثمارية التي تصلح للتحول إلى منتجات جديدة لابد من توافر الإجابة على مجموعة من الأسئلة المتعلقة بتنفيذ فكرتك، وبالتالي الإجابة على 80% من تفسيراتك.

هل تتوافر المواد الأولية اللازمة لإنتاج مشروعك؟

الإجابة على ذلك السؤال تساعدك على معرفة بعض المعلومات الرئيسية حول كيفية تنفيذ فكرتك الاستثمارية:

– المكان المحدد لتنفيذ الفكرة الاستثمارية.

– المساحة التشغيلية التي يحتاج إليها المشروع.

– الأدوات والمعدات.

– الماكينات الخاصة بالتصنيع.

– المواد الخام المتوفرة.

– مدى توافر العمالة في المنطقة المستهدفة.

– اختيار الكوادر الإدراية المناسبة لإدارة المشروع.

– خطوط الإنتاج المناسبة للحالة التشغيلية.

– حركة المنطقة الإنتاجية.

– هل هناك طلب على منتجات المشروع؟

– الفكرة الاستثمارية التي تود تنفيذها مدى تداولها في المنطقة.

– مدى حاجة المستهلكين إليها.

– الأسعار التي تناسبهم.

– الحالة الاقتصادية للمنطقة.

– هل يشهد منافسة قوية؟

– المنافسين المتواجدين في المنطقة.

– الوضع المالي لكل منافسة.

– طريقة عرضة للمنتجات.

– الجودة التي يتمتع بها منتجه.

– الفئة التي يستهدفها.

– ما هي الصعوبات التي تواجهك؟

– المنافسة الكبيرة.

– ركود في المنتجات التي تقدمها.

– عدم إقبال المستهلكين على منتجك.

– السعر الذي تم طرحه.

– هل يتعارض المشروع مع السياسات الدولية؟

– الانتهاء من الإجراءات القانونية من أجل ضمان سلامة المشروع.

– هل يحتاج المشروع إلى تمويل ضخم؟

– الميزانية المالية المقدرة لمشروعك الاستثماري.

– مدى احتياجك لمصادر الدعم والتمويل.

كيف تساعدك مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة؟

دور مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة لا يقل عن دورك كمستثمر في تنفيذ المشروع، فهي تعمل من أجل توافر عدد كبير من الخدمات الهامة التي تحقق لك نتائج إيجابية، وبحديثنا عن مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة يقدم لك مكتب بناء لدراسات الجدوى مجموعة من الخدمات الهامة التي تساعدك على تنفيذ فكرتك الاستثمارية وتحدد لك وجهتك التمويلية.

حيث قدم المكتب خدماته لأكثر من 2000 مستثمر داخل المملكة العربية السعودية، يمكنك الإنضمام إلينا الآن والحصول على خدماتنا حيث يمكننا أن نقدم لك الأتي:

دراسة جدوى أولية:

نعمل على تقديم دراسة الجدوى الأولية من خلال وضع الخطوط العريضة للفكرة الاستثمارية المقترحة، وذلك من أجل الوصول إلى القرار الاستثماري الصحيح إما التخلي عن الفكرة والحصول على بدائل استثمارية.

الدراسة الأولية يمكننا تشبيهها بالوسيط الذي يقف حاكمًا بين الفرص الاستثمارية والدراسة التفصيلية من خلال توضيح العديد من المبررات التي تساعدك على تنفيذها أم التفكير في بدائل أخرى.

– تبحث الدراسة الأولية عن معوقات المشروع.

– تجمع لك مجموعة من المعلومات عن حالة المشروع.

– توضح الحاجة إلى الفكرة في السوق من عدمها.

– تحدد لك عوامل الإنتاج الرئيسية.

– قدرة الموارد المالية على تغطية تكاليف المشروع.

دراسة الجدوى التفصيلية:

نعمل على تقديم دراسة جدوى تفصيلية للمشروع من كافة النواحي القانونية والمالية والفنية والتسويقية وبناءًا على هذه الدراسات يتم إتخاذ القرار الاستثماري.

الدراسة التسويقية:

الدراسة التسويقية تهدف إلى التطرق لمجموعة من التفاصيل الخاصة التي تساعدك على معرفة عدة جوانب هامة داخل السوق والتي من خلالها تستطيع معرفة الأتي:

– العرض والطلب على المنتجات.

– المستويات المتواجدة في السوق من المنافسين.

– الأسعار التي يتم تداولها في السوق.

– توقع ما يمكن أن يحققه منتجك من تطور في المستقبل.

– داخل السواق تجد العديد من الأذواق وبالتالي يجب أن تدرس ما يناسب جمهورك.

– تحديد مواصفات المنتج.

– رغبات الشريحة المستهدف في استخدامه.

– نحدد لك الطريقة الأفضل للتوزيع.

– الترويج والتسعير الملائم.

الدراسة الفنية:

دائما ما تنصب دراسات الجدوى الفنية إلى عملية التخطيط والإعداد التي يتم تحديدها من أجل الطاقة الإنتاجية التي يتم تحديدها لك، وبالتالي من خلال دراسة الجدوى الفنية يتم التطرق إلى عدة عناصر رئيسية هامة كالتالي:

– حجم الإنتاج.

– الطاقة الإنتاجية للمشروع.

– تحديد البدائل المناسبة لحجم المشروع.

– المكان الملائم لمشروعك.

– طريقة الإنتاج.

– اسلوب الإنتاج.

– العمليات الإنتاجية.

– الموارد الخاصة بعملية الإنتاج.

– مستلزمات الإنتاج.

– العمالة الخاصة بتنفيذ العملية الإنتاجية.

– كمية الإنتاج الثانوية للمشروع.

– تقدير التكاليف الاستثمارية للمنتجات.

– القدرة التشغيلية الثانوية.

الدراسة المالية:

تلعب دراسة الجدوى دورًا كبيرًا في ترجمة كافة النتائج السابق ذكرها إلى مجموعة من التحليلات المالية المناسبة والتي دائمًا ما تساعدك على بلورة فكرة الإنتاج وعلى إتخاذ القرارات الاستثمارية الصحيحة، لهذا أنت بحاجة إلى التركيز في دراسة الجدوى المالية وفي الأرقام التي نقدمها لك داخل الدراسة  بعيدًا عن الأرقام الغير واقعية التي تقدمها لك مكاتب دراسات الجدوى غير المعتمدة.

– كافة التكاليف الاستثمارية للمشروع.

– تحديد الإيرادات السنوية.

– العمر الإنتاجي للمشروع.

– كيفية تمويل المشروع.

– التدفقات النقدية.

الدراسة القانونية:

هدف الدراسة القانونية التي نقدمها يتمثل في تحقيق التوافق بين الفكرة الاستثمارية واللوائح الخاصة بالمنطقة المستهدفة.

لهذه التفاصيل يجب أن تعتمد على مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة التي دائمًا ما تساعدك على تنفيذ فكرتك بواقعية بعيدًا عن الأرقام والتحليلات الغير دقيقة.

وذلك لن تجده سوى في بناء لدراسات الجدوى، حيث تعتمد على مجموعة من الخبراء والاستشاريين القادرين على وضع الرؤية التحليلة الدقيقة في تنفيذ أفكارك الاستثمارية بالشكل اللائق والذي يجني لك الأرباح في النهاية.

ما هي الأسباب التي تعيق تنفيذ فكرتك الاستثمارية؟

احذر السقوط إلى الهاوية، من الوارد أن تكون فكرتك الاستثمارية جيدة، لكن تنفيذها أثر عليك بالسلب وبالتالي فشل المشروع والسقوط دائمًا ما يصيب المشروعات الغير قادرة على تحديد الأتي:

– عدم اختيار المكان المناسب لتنفيذ فكرتك.

– عدم توفير المصادر المالية الكافية.

– عدم الإلتزام بالإجراءات القانونية من الجوانب الهامة التي تساعدك على تنفيذها بدقة، وبالتالي يجب أن تكون الإجراءات القانونية سليمة.

– عدم القدرة على اختيار الأسواق الملائمة.

– الأسعار المرتفعة والمبالغ فيها

– جودة المنتجات التي تقدمها تمثل تحديًا كبيرًا حيث يمكنك تقديم المنتج بجودة رديئة وبالتالي تنفيذها وتحقيق أهدافك يكون صعب للغاية وهي أحد الأسباب التي تعيق تنفيذ مشروعك.

لهذه الأسباب تنجح ولهذه الأسباب أيضًا تفشل، لكن كيف تتجنب هذا السقوط، من خلال دراسات الجدوى فهي الطريقة المفضلة التي تستند إلى الواقع والتي تحدد لك العديد من الخيارات المناسبة.

والتي دائمًا ما تتم وفقًا لمجموعة من الدراسات التي تساعدك على قرارًا استثماريًا في صالح المستثمرين وكذلك في صالح المجتمع والتمتع بخدمة كبيرة ومتميزة.

صعوبات إجراء تطبيق دراسة الجدوى:

هناك العديد من الصعوبات التي تجعلك غير قادر على إجراء تطبيق دراسة الجدوى وتحقيق النتائج الإيجابية منها ومن أبرز هذه الصعوبات ما يلي:

– عدم توافر دقة في المعلومات: من أهم وأبرز المشاكل التي من الوارد أن تعيق تنفيذ الدراسة هي عدم توافر المعلومات حول تنفيذ المشروع، وبالتالي عدم القدرة على إعداد التقديرات الصحيحة التي تحقق لك قرارًا استثماريًا صحيحًا.

– التكاليف: تلعب التكاليف دورًا كبيرًا في مدى تنفيذ الدراسة وبالتالي الحاجة إلى فهم مشكلة المشروع وكذلك عدم توافر الموارد المحددة.

– المتغيرات الداخلة: من أهم الجوانب المتميزة التي تساعدك على تنفيذ المشروع والمدة التي يستغرقها المشروع وكذلك تقدير المتغيرات الداخلة كالطلب على المنتجات وكذلك المشروعات وغيرها من التفاصيل المتميزة التي تساعدك على تحقيق أهدافك.

– عدم التأكد من تنفيذ المشروع: يجب أن تعلم أن كمستثمر أن هناك آليات كثيرة تساهم في إحداث تغيرات في الأسواق وبالتالي القدرة على تقييم المشروعات بطريقة صعبة.

– المعوقات الفنية التي تتعلق بتوفير الأدوات والمعدات وكذلك البداية والنهاية ومدة تنفيذ المشروع وغيرها من التفاصيل الخاصة التي يتم التطرق إليها تكون مبهمة فتصعب من تنفيذ الدراسة، وبالتالي عدم القدرة على إتخاذ القرار الصحيح، فهنا يجب التغلب على هذه الصعوبات من أجل تقديم دراسة جدوى تفصيلية تساعدك على إتخاذ القرارات الاستثمارية.

القرار الاستثماري وخصائصه:

يمثل القرار الاسثماري بلا شك أهمية كبيرة في العامل الاقتصادي، فهو قرار مالي يتم من خلاله ضخ الكثير من الأموال في تنفيذ فكرة استثمارية، لذلك عملية إتخاذ هذا القرار لابد أن تتم برؤية تحليليه وفنية قادرة على إحداث تأثيرًا في الأوضاع الاقتصادية.

بمعنى، أنت كمستثمر لابد أن تعي تمامًا أنك ستضع ميزانية مالية نظير تنفيذ الفكرة وجني الأرباح، لذلك تكون بحاجة إلى الشعور بالطمأنينة في عملية التنفيذ وضمان الربح، وهو ما تتيحه لك دراسات الجدوى الاقتصادية.

خصائص القرار الاستثماري:

نحدد لك مجموعة من الخصائص الهامة المتعلقة بالقرار الاستثماري والتي بدورها يتم التطرق إلى عدة نقاط هامة كالتالي:

– لابد من توافر استثمارات ملائمة.

– يصاحب المستثمرين مخاطر.

– يكون له النتائج وتأثيرات على الوضع المالي.

– القرار الاستثماري يكون غير قابل للتراجع.

– تكلفة الخطأ لا تعوض.

هذه الخصائص يمكنك تجنب أسوئها وفقًا لوضع استراتيجية تحليلة جيدة تحقق لك نتائج إيجابية من القرار الاستثماري، وهذه الاستراتيجة تتم من خلال دراسات اقتصادية تساهم بشكل فعلي على إضافة القيمة الحقيقة للقرار الاستثماري الذي يتم اتخاذه من قبل المستثمرين.

الإدراك الفعلي للقيمة المالية التي يمتلكوها وهل هم في حاجة إلى جهات دعم وتمويل للفكرة أم لا؟ كل ذلك يتم مناقشته لك من خلال توضيح أهم جهات الدعم والتمويل.

ما هي جهات الدعم والتمويل في المملكة العربية السعودية؟

هناك العديد من جهات الدعم والتمويل داخل المملكة يمكنك من خلال الحصول على تمويل لمشروعك الاستثماري نذكر لك بعضًا منها وأهم الشروط الواجب توافرها من أجل الحصول على الدعم والتمويل المناسب.

هذه الجهات دائمًا ما تساعدك على تنفيذ أفكارك بدقة شديدة، بالتالي يساعدك مكتب بناء لدراسات الجدوى على معرفة أهم جهات الدعم والتمويل ومن أهم هذه الجهات المتواجدة داخل المملكة الأتي:

%D8%AC%D9%87%D8%A7%D8%AA %D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B9%D9%85 %D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%85%D9%88%D9%8A%D9%84 %D9%81%D9%8A %D8%A7%D9%84%D9%85%D9%85%D9%84%D9%83%D8%A9 %D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9 %D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9 - 99% من جهات التمويل تبحث عن مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة، تواصل مع بناء الآنأولًا شركة عبداللطيف جميل:

هناك مجموعة من الاشتراطات التي يتم تحديدها لك من أجل الحصول على تمويل لمشروعك داخل شركة عبداللطيف جميل وهي التي تتمثل في الأتي:

– دعم المشاريع الإلكترونية من خلال القروض الحسنة.

– تهيئة البيئة الملائمة لأصحاب المشاريع الصغيرة.

– تقديم قرض الامتياز التجاري.

ثانيًا صندوق ديم المناهل:

من أهم جهات الدعم التي تساعد رواد الأعمال على تنفيذ مشروعاتهم الاستثمارية ولكن يتم ذلك من خلال عدة اشتراطات هامة عليك معرفتها:

– يجب أن يكون المقدم سعودي الجنسية.

– لا يقل عمره عن 20 عامًا.

– اجتياز الدورات التدريبية التي يحددها لك الصندوق.

– تحديد فكرة المشروع.

– الوعي بكافة الاشتراطات الخاصة بوزارة العمل.

– يتم تنفيذ المشروعات في الرياض وجدة.

– يجب أن يكون لديك تاريخ مصرفي جيد.

ثالثًا البنك الأهلي التجاري:

يعد من أهم البنوك التجارية المتواجدة داخل المملكة والتي تساعد المواطنين السعوديين في الحصول على تمويل للمشروعات الاستثمارية التي يود تنفيذها ولكن يتم وضع مجموعة من الشروط الواجب إتباعها من أجل الحصول على قرض لتنفيذ فكرة مشروعك على أرض الواقع كالتالي:

– أن تكونًا موظفًا حكوميًا.

– أن يكون الراتب الشهري متوسط ولا يقل عن 4000 ريال.

– يجب أن لا تقل فترة العمل عن شهر.

– عمر المتقدم للحصول على قرض لا يقل عن 18 سنة.

– صورة من بطاقة الهوية.

– صورة من بطاقة الإقامة.

– خطاب من جهة العمل يتضمن الوظيفة والراتب.

رابعًا صندوق المئوية:

الهدف من إنشاء صندوق المئوية هو مساعدة رجال الأعمال السعوديين وخاصة الشباب الطموح والراغب في تنفيذ الأفكار التي تحقق تقدمًا للمجتمع السعودي وكذلك للفرد نفسه من خلال توفير مجموعة من برامج التمويل الجيدة وذلك وفقًا لعدة شروط تتمثل في الأتي:

– أن يكون عمر المتقدم يتجاوز الـ 20 عامًا.

– يعمل الصندوق دائمًا على تغيير الشروط باستمرار.

خامسًا باب رزق:

واحدة من أشهر جهات الدعم والتمويل داخل المملكة والذي يهدف إلى مساعدة أصحاب المشاريع على تنفيذها من خلال توفير الدعم والتمويل الجيد لهم وذلك من خلال الشروط التالية:

– الجنسية السعودية.

– عمر الفرد يتجاوز 20 عامًا.

– يجب أن يكون من سكان المدينة.

– أن يتفرغ تمامًا لتنفيذ مشروعه.

– الكفاءة في تنفيذ المشروع.

– إحضار كفيل.

هذه عدة اشتراطات هامة من أجل معرفة كيفية الحصول على تمويل من أشهر جهات الدعم والتمويل داخل المملكة العربية السعودية، وبالتالي يمكنك الإلتزام بالشروط التي تضعها كل مؤسسة والحصول على تمويل من خلالها.

99% من جهات التمويل تبحث عن مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة:

مكاتب جهات الدعم والتمويل التي تساعدك كمستثمر على تنفيذ مشروعك، لابد أن تتم من خلال مكاتب دراسات جدوى معتمدة وخاصة أن هذه المكاتب يكون لها مفعول السحر في مساعدتك على الحصول على التمويل البنكي الذي تحتاجه، حيث يتم تنفيذ الأتي:

– تحديد جهات الدعم والتمويل المناسبة لتمويل فكرتك الاستثمارية.

– توفير الدورات التي يجب أن تجتازها وتحديد أفضل الأماكن للتدريب عليها.

– الحصول على القروض البنكية بناءًا على مجموعة من الاشتراطات اللازمة.

– الثقة في الحصول على تمويل لمشروعك.

لهذا تجد أكثر من 99.9 من جهات التمويل تثق تمام الثقة في التعامل مع مكاتب دراسات الجدوى وبالتالي يمكنك الحصول على دعم وتمويل من خلال الاستعانة بمكاتب دراسات الجدوى والتي تحقق لك النتائج الإيجابية وهو تنفيذ فكرتك.

8 طرق أخرى يحددها لك مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة من أجل الحصول على الدعم والتمويل:

يحدد لك مكتب “بناء” مجموعة من الطرق الجيدة التي يمكنك من خلالها الحصول على دعم لمشروعك، وذلك من خلال القيام بالأتي:

8 %D8%B7%D8%B1%D9%82 %D8%A3%D8%AE%D8%B1%D9%89 %D9%8A%D8%AD%D8%AF%D8%AF%D9%87%D8%A7 %D9%84%D9%83 %D9%85%D9%83%D8%A7%D8%AA%D8%A8 %D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA %D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%88%D9%89 %D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%AA%D9%85%D8%AF%D8%A9 %D9%85%D9%86 %D8%A3%D8%AC%D9%84 %D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B5%D9%88%D9%84 %D8%B9%D9%84%D9%89 %D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B9%D9%85 %D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%85%D9%88%D9%8A%D9%84 - 99% من جهات التمويل تبحث عن مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة، تواصل مع بناء الآنصناديق الدعم والقروض:

الاعتماد على صناديق الدعم والقروض التي تم ذكرها لك في الفقرات السابقة فهي من الطرق الرئيسية التي يجب أن نؤكد عليها داخل بناء وأنها من أحد المصادر الرئيسية التي دائمًا ما تساعدك على تنفيذ أفكارك الاستثمارية بطريقة فعالة.

تمويل الأصدقاء:

من أهم الطرق التي يمكن الاعتماد عليها في الحصول على تمويل لمشروعاتك هو الاعتماد على أصدقائك في تمويلك من خلال الحصول على مبلغ مالي منه من أجل تنفيذ المشروع بعيدًا عن الاقتراض البنكي.

دعم العائلة:

من الجوانب الهامة في التمويل المعنوي والمادي من الجانب العائلي حيث يتم مناقشة الفكرة بين العائلة وطلب الحصول على دعم وتمويل منهم يكون من الأمور الجيدة.

البطاقة الأئتمانية:

تعد من الطرق الجيدة والمخاطرة في نفس الوقت حيث يمكنك الحصول على تمويل من البطاقة الأئتمانية لا في حالة التأخر عن السداد تكون العواقب وخيمة.

التمويل الجماعي:

الحصول على تمويل جماعي سيكون هو المستقبل حيث يقوم الشخص بعرض فكرته على المواقع الإلكترونية وطلب الحصول على دعم وتمويل وبالتالي يتواصل معه أكثر من مستثمر يريدون تنفيذ الفكرة وبهذه الطريقة يمكنه الحصول على تمويل لمشروعه.

التخصيم:

يعد من أهم الركائز الهامة التي تساعدك في الحصول على تمويل لفكرة مشروعك، وبالتالي الفكرة الخاصة بالتخصيم تختلف عن القروض البنكية.

رأس المال:

يجب أن تمتلك مال من أجل تنفيذ مشروعك بالجهود الذاتية والتي من خلالها تستطيع أن تنفذ الفكرة دون الحاجة إلى القروض البنكية أو جهات الدعم والتمويل.

تحصيل الأرباح المستقبلية:

يمكنك تقديم المنتجات والخدمات التي تقدمها لك والتي من خلالها تستطيع أن تجني عددًا من الأرباح من خلالها تساهم في تنفيذ فكرتك، وهي طريقة صعبة وتحتاج إلى تسويق جيد خلال الإنترنت.

مرحلة التقييم الفعلي وإتخاذ القرار المناسب:

بعد التطرق إلى كل ما سبق من مراحل دراسات الجدوى التي تحتاج إليها، وكذلك التعرف على دور دراسة الجدوى الفعالة في تنفيذ المشروعات الاستثمارية بطريقة علمية وأسس مبنية على خطط جيدة، وكذلك معرفة الصعوبات التي تواجهك قبل تنفيذ المشروع وكيفية العمل على تخطيها.

وأبرز جهات الدعم والتمويل التي تحتاج إليها في حالة الحاجة إلى الحصول على تمويل للفكرة الاستثمارية، يتم في النهاية تقييم الوضع الحالي وكذلك العمل على إتخاذ القرار الاستثماري النهائي سواء بالتنفيذ أو التفكير في مشروع أخر.

يتكون عند المستثمر مجموعة من البيانات والمعلومات التي تجعله قادرًا على التقدير الصحيح للمشروع وكذلك العمل على تحديد المراحل المختلفة من تنفيذه وفقًا لعدد من المعلومات الجيدة كالتالي:

– يجب أن تتوافق أهداف المشروع مع أولوياتك.

– الواقعية الفرضية التي ساهمت دراسة الجدوى في تحقيقها لابد من الاستناد عليها.

– اختيار الكواد الإدارية القادرة على تنفيذ الفكرة الاستثمارية المبنية على تحليل الجدوى الفنية للمشروع.

– قدرة المشروع على تقديم عائدات ثانوية مناسبة.

– الميزانية المالية المخصصة للمشروع.

– المدة التي يتم تنفيذ المشروع من خلالها.

هذه التفاصيل يتم التطرق إليها من قبل المستثمر سواء كان في حديث مطولًا مع نفسه أو كان في مناقشة مع أحد وبالتالي في حالة توافر كافة هذه المعلومات والثقة التامة في تنفيذ المشروع، يتم إتخاذ القرار النهائي بتنفيذ المشروع وتحقيق الأرباح المالية من خلاله.

هذا ما فعله رباح مذكر!

رباح مذكر أحد الشخصيات الهامة والمهتمة بالاستثمار والمشروعات الاستثمارية التي تحقق تقدمًا اقتصاديًا، لذلك، فكر رباح في تنفيذ فكرة مشروع استثماري للعقارات ولكن كان لا يعلم من أين يبدأ؟.

ولهذا قرأ رباح كثيرًا في مجال الاستثمار والاقتصاد من أجل الوصول إلى حل، فتعرف على مجال دراسات الجدوى الاقتصادية وكيف لهذا المجال أن يساعده؟ وبالتالي قام بطلب دراسة جدوى مشروع عقارات من مكتب بناء أحد أهم مكاتب دراسة الجدوى المعتمدة في المملكة.

وبالفعل تم إطلاع رباح على كافة التفاصيل التي يحتاج إليها من أجل تنفيذ مشروعه، وبالتالي ساهم في تحديد كافة المعلومات المتعلقة بالمكان وكذلك الجوانب التسويقية وغيرها من التفاصيل الدقيقة.

بالإضافة إلى تحديد أهم جهات الدعم والتمويل في المملكة وأهم الأشتراطات التي يجب أن يوفرها، وتم التواصل مع رباح وبالفعل حصل على دراسة جدوى تفصيلية للمشروع وتم تنفيذه وأصبح أحد رجال الأعمال في المملكة الآن.

ما هي الخدمات التي يقدمها لك مكتب بناء لدراسات الجدوى؟

هناك مجموعة من الخدمات التفصيلية والتي سبق وأن تم شرحها لك في الفقرات السابقة، وبالتالي يمكننا أن نوضح لك أهم ما نقدمه لك من خلال عدة نقاط موجزة كالتالي:

– نمتلك مجموعة من الخبراء المتميزين في تنفيذ دراسات الجدوى.

– الأسعار التي نقدمها لك في بناء تنافسية مقارنة بمكاتب دراسات الجدوى المختلفة.

– نقدم لك دراسات جدوى تفصيلية (تسويقية، مالية، فنية)

– تقديم الاستشارات الاقتصادية.

– تقييم المشروعات والفرص الاستثمارية.

– الاستشارات القانونية.

يساعدك مكتب “بناء” أفضل مكاتب دراسات الجدوى المعتمدة على تحقيق أهدافك وبالتالي يساعدك في الدخول إلى عالم الاستثمار من الباب الكبير وبكل ثقة ودقة شديدة، كل ذلك يحتاج إلى جهد وعمل كبير من قبل العاملين على تنفيذ الأفكار الاستثمارية الجيدة وبالتالي تحقيق أهدافك الاستثمارية وجني الأرباح المالية من هذا المشروع.

كما أن الشركة تقدم لك عروضًا على دراسات الجدوى يمكنك الاستفادة منها والحصول على دراسة جدوى بخصم يصل إلى 20% فلا تفوت الفرصة الآن وتواصل مع “بناء” واحصل على دراسة جدوى تفصيلية لمشروعك وتمتع بالعروض التي يقدمها لك مكتب “بناء”.

ماذا تعرف عن مكتب بناء ؟

مكتب بناء هو من أهم مكاتب دراسات الجدوى بالمملكة العربية السعودية، يعمل بالتعاون مع شركات دراسات جدوى في دول أخرى مثل جمهورية مصر العربية، ولديه فريق احترافي له خبرة أكثر من 10 سنوات في مجال الاستشارات الاقتصادية.

كيف أتواصل مع مكتب بناء لدراسات الجدوى؟

يمكنك التواصل معنا عبر info@bena2.com - 0534484734

ما هي مكونات دراسة الجدوى في شركة بناء ؟وهل الدراسة في مكتب بناء معتمدة ؟

تتكون دراسة الجدوى المُقدمة من مكتب بناء، من ثلاثة أجزاء رئيسية، مالي، فني، تسويقي، كما يراعي الجوانب القانونية والبيئية للمشروع، والدراسة بالفعل مع شركة بناء معتمدة لدى جهات الدعم والتمويل وتوافي اشتراطات جهاز التمويل في بلدك.

أين مقر شركة بناء لدراسات الجدوى؟

المملكة العربية السعودية : الأحساء، الهفوف، حي المزروعية، أسبانيا : Rambla Catalunya 38, planta 8, Barcelona، مصر : 92 التحرير، الدواوين، عابدين، القاهرة

لماذا يجب أن تتعامل مع بناء لدراسات الجدوى ؟

دقة في العمل والتزام في مواعيد التسليم، وضع خطة لدراسة جدوى احترافية ذات مقاييس عالمية لمشروعك.، مكتب معتمد بمعني أن رأس مال مشروعك في مكانٍ موثوق.، فريق عمل من خبراء ومختصين في الاستشارات الاقتصادية.

شارك

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

احصل على دراسة جدوى لمشروعك